طب وصحة

لقاح جديد قد يعالج سرطان القولون والأمعاء بدون جراحة

 

يخضع مرضى في المملكة المتحدة وأستراليا لتجربة لقاح جديد قد يعالج سرطان الأمعاء بدون الحاجة إلى عملية جراحية. ويعتبر هذا اللقاح الأول من نوعه في العالم، ويهدف إلى تحفيز جهاز المناعة لمهاجمة السرطان وإيقاف نموه.

ويتكون اللقاح من ثلاث حقن تُعطى للمرضى كل أسبوعين، ويستهدف بروتينا معينا يسبب ضعف في جهاز المناعة.

وقد طوره فريق من الأطباء والعلماء في مؤسسة Royal Surrey NHS Foundation Trust وجامعة Adelaide، بالتعاون مع شركة Imugene للتكنولوجيا الحيوية.

وسيخضع 44 مريضا في المرحلة الثانية أو الثالثة من سرطان الأمعاء لهذه التجربة، التي تتم إدارتها من قبل أبحاث السرطان في المملكة المتحدة. وسيتم فحص أنسجتهم قبل وبعد إعطائهم اللقاح، ثم سيخضعون لجراحة لإزالة أي بقايا من الورم.

وإذا أثبت اللقاح فعاليته، فإنه قد يصبح متاحا للاستخدام في غضون عامين، وقد يستفيد منه مرضى في مراحل متقدمة أو مختلفة من سرطان الأمعاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى