فن ومشاهير

براءة ناصر الدسوقي في الحلقة الثالثة عشر 13 من مسلسل الأسطورة

بدأت الحلقة الثالثة عشر من مسلسل الاسطورة، ببكاء نساء عائلة الدسوقي، وذلك بعد ان ضرب عصام النمر زوجة رفاعي حنان ووالدته، وفي مشهد اخر تأتي زيارة اخت عصام النمر الى دكتوره نساء لتكتشف بأنها حامل بعلاقة غير شرعية مع الضابط كمال.

وضمن الحلقة ينقل ناصر من السجن الانفرادي الى السجن الجماعي، وذلك بعد التعذيب والتأديب في الحلقة الثانية عشرة بسبب مهاجمته بالحديث لضابط الشرطة اثناء تفتيش السجن .

وتذهب عائلة الدسوقي لزيارة ناصر وزكريا ومختار في السجن، ويتسائل ناصر عن سبب حزن والدته، لتخبره حنان بأن عصام النمر قام بضربها وإهانه والدته امام ابناء الحي، الأمر الذي يجعله ينهار بكاءًا وتوعد بالانتقام بعد خروجه من الحجز.

وفي النطق بحكم النقض المقدم من ناصر وذلك في سجنه ظلمًا، حيث حكمت المحكمة ببراءة ناصر الدسوقي مع عمة وخالة وذلك بعد اعادة فتح القضية .

بعد حكم البراءة، عاد ناصر الى منزلة حيث تفاجئت اسرته وبدموع من الفرح بخروجه من السجن، ويصل مختار الى منزله وينصدم بعدم وجود ابنته مروى والذي توفيت وهو في السجن.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى