العالم اليوم | رياضة | فيديو : مباراة تشيلسي و ليفربول تنتهي اليوم بـ نتيجة 1\3 اهداف في الدوري الانجليزي
مباراة سابقة بين ليفربول و تشيلسي
مباراة سابقة بين ليفربول و تشيلسي
رياضة

فيديو : مباراة تشيلسي و ليفربول تنتهي اليوم بـ نتيجة 1\3 اهداف في الدوري الانجليزي

إنتهت نتيجة مباراة تشيلسي و ليفربول اليوم السبت, ضمن الجولة الـ 11 لبطولة الدوري الانجليزي لكرة القدم 2015/2016, بفوز ليفربول بنتيجة ثلاثة اهداف مقابل هدف, على ملعب ستامفورد بريدج.

وهذه الخسارة السادسة لتشلسي هذا الموسم في 11 مباراة في الدوري والثالثة على ارضه، ليقترب مدربه البرتغالي المميز جوزيه مورينيو اكثر الى بوابة الخروج من النادي في اسوأ مواسمه مع فريق العاصمة. فيما حقق ليفربول فوزه الاول مع مدربه الجديد الالماني يورغن كلوب في الدوري من محاولته الثالثة.
ورفع ليفربول رصيده الى17 نقطة، وتجمد رصيد تشلسي عند 11 نقطة على مقربة من منطقة الهبوط.
وسجل تشلسي هدفا مبكرا عبر لاعب الوسطه البرازيلي راميريش، بيد ان اصرار ومثابرة ليفربول وهشاشة دفاع تشلسي سمحت لتسجيل ثلاثية للفريق الاحمر.
كانت البداية قوية لتشلسي الذي افتتح التسجيل في الدقيقة الرابعة اثر كرة متقنة من الاسباني سيزار اسبيليكويتا في الجهة اليسرى الى البرازيلي راميريش، فتابعها برأسه من نقطة الجزاء في منتصف المرمى.
وحاول تشلسي الاستفادة من الهدف فضغط لتعزيز النتيجة، لكن ليفربول التقط انفاسه بعد مرور ربع الساعة الاول واندفع بدوره لتهديد مرمى الحارس البلجيكي سيمون مينيوليه.
وكانت اول كرة يسيطر عليها الحارس البوسني اسمير بيغوفيتش من ادم لالانا في الدقيقة 19.
وغابت الفرص المركزة على المرمى بسبب الضغط على الكرة من لاعبي الفريقين، فكانت التمريرات مقطوعة في وسط الميدان في اغلب المحاولات.
وحاول البرازيلي لوكاس متابعة كرة برأسه لكن بيغوفيتش سيطر عليها (35).
وضغط ليفربول في الدقائق الاخيرة من الشوط الاول لتسجيل هدف التعادل، لكن تشلسي اغلق جميع المنافذ الى مرماه باحكام وكاد يخرج منه متقدما لولا كرة لولبية رائعة في الدقيقة الثالثة من الوقت الضائع من البرازيلي كوتينيو في الزاوية اليمنى لمرمى بيغوفيتش بديل البلجيكي المصاب تيبو كورتوا.
وبدا تشلسي تائها في بداية الشوط الثاني، واضطر مدافعوه الى تشتيت اكثر من كرة بعد اندفاعة لاعبي ليفربول.
واستعاد صاحب الارض توازنه، وكانت محاولة لتشلسي عبر كرة قوية من البرازيلي الشاب روبرت كينيدي بديل البلجيك ادين هازار قريبة من القائم الايمن (60).
ودفع مدرب ليفربول الجديد الالماني يورغن كلوب بديل براندن رودجرز المقال من منصبه، بالمهاجم البلجيكي كريستيان بنتيكي بدلا من جيمس ميلنر في الدقيقة 64.
ورد مورينيو عليه باشراك صانع الالعاب الاسباني سيسك فابريغاس مكان النيجيري جون اوبي ميكل في الدقائق العشرين الاخيرة.
ونفع تبديل كلوب اذ حول بنتيكي برأسه كرة بعيدة المدى من المدافع الفرنسي مامادو ساخو، فوصلت الى كوتينيو الذي سددها وارتدت من بطن قائد الدفاع جون تيري الى الشباك (74). وهذه اول ثنائية لكوتينيو في الـ “برميير ليغ”.
وانهى بنتيكي الاثارة عندما تلاعب بدفاع “البلوز” المتهالك، وسدد من داخل المنطقة ارضية اصطدمت قدم غاري كايهل وانتهت في الزاوية اليمنى لمرمى بيغوفيتش (83).
وعبثا حازل تشلسي تقليص الفارق في الدقائق الاخيرة.

 

https://www.youtube.com/watch?v=wOkdr1LR6pg