رياضة

فيديو : مباراة مانشستر يونايتد و ساوثهامتون تنتهي اليوم بـ نتيجة 3\2 اهداف في الدوري الانجليزي 2015

إنتهت نتيجة مباراة مانشستر يونايتد و ساوثهامتون اليوم الاحد, ضمن مباريات الجولة السادسة من منافسات بطولة الدوري الانجليزي لكرة القدم 2015, بفوز مانشستر يونايت بنتيجة ثلاثة اهداف مقابل هدفين, على ملعب سانت ميريز.

لم يتأثر اليونايتد بتقدم منافسه بهدف مبكر سجله جراتسيانو بيليه في الدقيقة 13، ليرد بثلاثية سجلها مهاجمه المتألق أنتوني مارتيال هدفين في الدقيقتين 34 و50، وعزز خوان ماتا بهدف ثالث في الدقيقة 68، قبل أن يقلص بيليه الفارق في الدقيقة 86.

مارتيال أسعد جماهير مانشستر بتسجيل هدفه الثالث في مباراته الثانية على التوالي بقميص مانشستر يونايتد بعد انتقاله من موناكو الفرنسي بصفقة ضخمة قيمتها 36 مليون جنيه إسترليني.

رفع مانشستر يونايتد رصيده إلى 13 نقطة في المركز الثاني، مبتعداً عن الصدارة بفارق نقطتين، ليكون أكثر المستفيدين من هذه الجولة التي شهدت سقوط فرسان المنافسة، حيث خسر مانشستر سيتي الأول أمام وست هام يونايتد 1-2، وآرسنال أمام تشيلسي 0-2، وتعادل ليستر سيتي مع ستوك سيتي 2-2، وليفربول مع نوريتش سيتي 1-1.

في المقابل، واصل ساوثامبتون مسلسل خسائره على ملعبه منذ بداية الموسم الجاري، ليتجمد رصيده عند 6 نقاط في المركز 16.

خطف فريق ساوثامبتون المبادرة الهجومية، مستغلاً ارتباك منافسه في البداية، حيث سيطر أصحاب الأرض على الكرة، ونجحوا في خطف هدف مبكر من كرة عرضية وصلت إلى سايدو ماني، ليسددها اللاعب السنغالي في جسد دافيد دي خيا لترتد إلى جراتسيانو بيليه ليضعها في الشباك بسهولة.

ارتبك الشياطين الحمر كثيراً، ولكن أصحاب الأرض رفضوا العديد من الفرص الثمينة لتعزيز التفوق بهدف ثان، حيث تصدت العارضة لكرة أخرى من بيليه، ولم تشكل تسديدات دوسان تاديتش وماني وجيمس وورد أي خطورة على مرمى دي دخيا.

أفلت فريق مانشستر يونايتد من المد الهجومي لساوثامبتون أول 30 دقيقة، وبدأ مدربه لويس فان غال ترتيب أوراقه، حيث نشط خوان ماتا وواين روني وبدأ ممفيس ديباي التخلص من الرقابة اللصيقة، حتى نجح أنتوني مارتيال في إدراك هدف التعادل في الدقيقة 34، مستغلا فشل الدفاع في تشتيت الكرة.

تحرر لاعبو المانيو من الضغط، وبدأوا تهديد المرمى، بتسديدات غير مؤثرة لمارتيال وديباي، وكاد مورجان شنايدرلين يضيف الهدف الثاني من تسديدة مرت بجوار القائم الأيسر، بينما كان واين روني الحاضر الغائب في كتيبة فان غال.

الشوط الثاني كان أكثر إثارة، اهتزت الشباك 3 مرات، وتحسن الأداء الفني للفريقين، ووصل اللاعبون كثيراً لمرمى الحارسين دي خيا ومارتن ستيكلينبرغ، إلا أن مانشستر يونايتد بدا الأكثر إصراراً على تحقيق الفوز، وخطف نقاط المباراة.

ديباي بدأ الانتفاضة الهجومية لمانشستر بتسديدة بجوار القائم الأيمن، بعدها يقع المدافع الياباني موري يوشيدا في خطأ فادح، بتمرير الكرة إلى مارتيال لينفرد المهاجم الفرنسي الشاب بالمرمى، مسجلاً الهدف الثاني على يسار ستيكلنبرج، بعدها تحرك رونالد كومان سريعاً لتنشيط الصفوف بإشراك ستيفن دافيز مكان أوريول روميو.

كاد ساوثامبتون أن يخطف التعادل بضربة رأس لمدافعه جوزيه فونتي، أخرجها دي خيا بصعوبة بالغة، مما أجبر فان جال على إجراء تبديل لتأمين دفاعه بنزول باستيان شفاينشتايجر مكان مايكل كاريك لعلاج البطء الشديد في خط الوسط.

ومن هجمة منظمة، راوغ ممفيس ديباي الدفاع بمهارة فائقة، مسدداً الكرة في القائم الأيسر، لترتد إلى خوان ماتا ليسددها مباشرة في الشباك، مسجلاً الهدف الثالث، قبل أن يرمي فان جال بورقته الثالثة على مقاعد البدلاء بإشراك بادي ماكنير مكان ماركوس روخو لتجديد دماء الدفاع، وامتصاص الحماس الهجومي المتوقع.

بات الطريق مفتوحاً أمام لاعبي مانشستر يونايتد لاختراق الدفاع أكثر من مرة، مما أسفر عن إشهار البطاقة الصفراء مرتين لجوزيه فونتي وفيرجيل فان ديك لإعاقتهما انطلاقات ديباي ومارتيال.

ووسط غفلة لفريق مانشستر، انطلق سايدو ماني من الجهة اليمنى ولعب كرة عرضية، ارتقى لها بيليه برأسه في الزاوية اليسرى مسجلاً الهدف الثاني، ليشعل المباراة قبل نهاية وقتها الأصلي بأربع دقائق.

ضغط ساوثامبتون بكل خطوطه بحثاً عن الهدف الثالث والخروج بنقطة التعادل، ولجأ للكرات العرضية من طرفي الملعب، وحصل على أكثر من ركلة ركنية مستغلاً تقدم المدافعين لمعاونة ثنائي الهجوم شين لونج وبيليه، بينما جاءت أخطر المحاولات من تسديدة للكيني فيكتور وانياما، أخرجها دي خيا من المقص الأيمن، قبل أن ينتزع الضيوف الفوز بعد 6 دقائق وقت بدل ضائع.

https://www.youtube.com/watch?v=5mgH0NaB648

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى