رياضة

فيديو : مباراة ريال مدريد و ليفانتي تنتهي اليوم بـ نتيجة 2\0 اهداف في الدوري الاسباني

إنتهت نتيجة مباراة ريال مدريد و ليفانتي اليوم الاحد, ضمن مباريات الجولة الـ 27 من الدوري الاسباني لكرة القدم 2015, بفوز ريال مدريد بنتيجة هدفين دون رد, على ملعب سانتياجو برنابيو .

أخذ ريال مدريد جرعة ثقة قبل مباراة الكلاسيكو وذلك عقب الفوز على ضيفه ليفانتي بهدفين نظيفين خلال اللقاء الذي لُعب على أرضية ملعب سانتياجو بيرنابيو لحساب الجولة 27 من الدوري الاسباني.

الفريق الملكي الذي انهزم أمام أتلتيك بيلباو خلال الجولة الماضية من الليجا ثم أمام شالكة في دوري أبطال أوروبا دخل اللقاء وهو لا يفكر سوى في انتصار يعيده للسكة الصحيحة قبل مباراة بحجم الكلاسيكو، أما ليفانتي الذي يكافح من أجل البقاء في الدرجة الأولى، فقد كان يعلم أن هزيمة أخرى ستزيد أموره تعقيدًا وكان يعمل على استغلال الوضع السيء الذي يمر به مضيفه.

البداية كانت مميزة لفريق كارلو أنشيلوتي الذي لم يفصله عن افتتاح التسجيل في الدقيقة الرابعة سوى القائم الذي حرم كريستيانو رونالدو من التسجيل خلال هجمة رائعة بدأها مارسيلو الذي مرر كرة لداخل منطقة الجزاء وجدت كريم بنزيمة، هذا الأخير رفع الكرة للدون الذي سددها قوية على القائم الأيمن.

مناورات الريال تواصلت وصل عجز كبير من ليفانتي في إيقاف غارات خصمه، فأضاع كل من بنزيمة وبيل بعض الفرص الواضحة، قبل أن يرد اللاعب الويلزي على منتقديه ويفتتح التسجيل في الدقيقة 17 من هجمة كادت تنتهي بهدف خرافي لكريستيانو رونالدو الذي حول تمريرة من بنزيمة في اتجاه الشباك بضربة نصف هوائية، إلا أن مدافع الجرانوتاس أخرجها برأسها لتصل لبيل الذي أطلقها صاروخية في مرمى مارينيو معطيًا فريقه تقدمًا مستحقًا.

فرص الميرنجي تواصلت، فكاد رونالدو يضاعف تقدم فريقه في الدقيقة 25 لولا اصطدام الكرة بأحد مدافعي الخصم، فيما أتيحت فرصة أخرى لبيل من أجل إضافة الهدف الثاني، حيث مرر كرة عرضية ارتطمت بسيماو وكانت في طريقها للشباك، غير أنها كانت عالية قليلة وارتطمت بالعارضة مبقية النتيجة على ما هي عليها.

أصحاب الأرض لم يقبلوا بانتهاء الشوط الأول دون أن يضيفوا هدفًا آخرًا، وذلك ما كان لهم، ففي الدقيقة 40 مرر لوكا مودريتش كرة للمنطلق في الرواق الأيمن كاربخال، هذا الأخير مرر الكرة للمتواجد على مشارف منطقة الجزاء كريستيانو رونالدو والذي أطلق تسديدة صاروخية لامست جاريث بيل قليلًا وسكنت الشباك مضاعفة تقدم بطل أوروبا والعالم بشكل مستحق ومنهية الشوط الأول بتقدم الأبيض الملكي بهدفين نظيفين.

الشوط الثاني كان مختلفًا بعض الشيء، فنسق الريال تراجع كثيرًا، فيما كان ليفانتي مجبرًا للخروج من مناطقه للبحث عن تدليل الفارق، وذلك ما كان رغم أن الريال دافع بشكل رائع وتمكن من الحد من خطورة ضيفه ذي الإمكانيات المحدودة جدًا.

بنزيمة كاد يستغل مرتدة في الدقيقة 51 ليُنهي اللقاء عمليًا، إلا أن تسديدته علت المرمى بقليل، كما أنه كان قاب قوسين أو أدنى من تسجيل أفضل أهداف الموسم في الكرة الأوروبية حينما حول عرضية مثالية من رونالدو في الدقيقة 64 في اتجاه المرمى بعقبه، فارتطمت الكرة بالقائم الأيمن حارمة جماهير البيرنابيو من الاستمتاع بهدف سنيمائي.

الريال واصل بحثه الدؤوب عن هدفه الثالث، وخاصة كريستيانو رونالدو الذي أراد تدوين اسمه قائمة الهدافين، إلا أن الرياح جرت بما لا تشته السفن، فبيل هو من كان الأقرب لإضافة الهدف الثالث وفي أكثر من مناسبة، إلا أن تألق مارينيو ثارة وقلة تركيز الويلزي ثارة أخرى حال دون ذلك.

تشيتشاريتو أضاع هدفًا محققًا في الدقيقة 88 حينما وضعته عرضية مثالية من مارسيلو وجهًا إلى وجه أمام حارس ليفانتي، إلا أن رأسيته افتقدت للدقة، لينتهي الشوط الثاني ومعه المباراة بفوز الريال بهدفين نظيفين رفعا رصيده لـ64 نقطة في المركز الثاني، فيما تجمد رصيد ليفانتي في 25 نقطة بالمركز 18.

https://www.youtube.com/watch?v=BsmOH6s2cTA

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى