العالم اليوم | رياضة | مباراة باريس سان جيرمان و كاين انتهت اليوم بـ نتيجة 2\2 في الدوري الفرنسي
مباراة باريس سان جيرمان و كاين
مباراة باريس سان جيرمان و كاين
رياضة

مباراة باريس سان جيرمان و كاين انتهت اليوم بـ نتيجة 2\2 في الدوري الفرنسي

إنتهت نتيجة مباراة باريس سان جيرمان و كاين اليوم السبت, ضمن منافسات الجولة الـ25 من الدوري الفرنسي, بتعادل بنتيجة هدفين لكل منهما, على ملعب بارك دو برانس .

اهتزت شباك باريس سان جيرمان حامل اللقب مرتين قرب النهاية ليتعادل 2-2 مع ضيفه كاين اليوم السبت، ويهدر فرصة للصعود إلى صدارة دوري الدرجة الأولى الفرنسي لكرة القدم.
واضطر سان جيرمان لإنهاء اللقاء بتسعة أفراد بسبب الإصابات في مباراة حماسية قبل مواجهة تشيلسي الإنجليزي هذا الأسبوع في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا.
وظل سان جيرمان في المركز الثالث برصيد 49 نقطة من 25 مباراة بفارق نقطة واحدة وراء اولمبيك ليون المتصدر قبل استضافة تشيلسي يوم الثلاثاء القادم.
وبسبب الإصابات قرر لوران بلان مدرب سان جيرمان استبدال لاعب الوسط يوهان كاباي وقلب الدفاع ماركينيوس.
ولم يتمكن الظهير سيرج اوريه من إكمال اللقاء وخرج من أرض الملعب في الدقيقة 71 قبل ثماني دقائق من مغادرة لوكاس بسبب إصابة في الفخذ بعدما أجرى بلان بالفعل التبديلات الثلاثة لفريقه.
وتقدم سان جيرمان 2-صفر في الشوط الأول عن طريق السويدي زلاتان إبراهيموفيتش والأرجنتيني ايزيكيل لافيتسي لكن كاين استغل تفوقه العددي ليتعادل عبر اميليانو سالا وايرفي بازيل في الدقيقتين 89 والثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع.
وأظهر إبراهيموفيتش لمحات من تألقه المعتاد عندما افتتح التسجيل لسان جيرمان من الدقيقة الثانية بعد تمريرة عرضية من اوريه لكنه تلقى إنذارا بعدما خلع قميصه أثناء الاحتفال بالهدف.
وهذا الإنذار الثالث لإبراهيموفيتش في عشر مباريات وهو ما يعني إيقافه في اللقاء القادم بالدوري أمام موناكو وصيف بطل الموسم الماضي يوم أول مارس المقبل.
ونزل ادريان رابيو في الدقيقة 16 بدلا من كاباي الذي بدا أنه يعاني من إصابة في الفخذ.
وضاعف لافيتسي تقدم سان جيرمان قبل ست دقائق على نهاية الشوط الأول بتسديدة من عند حافة منطقة الجزاء.
وشارك البرازيلي ديفيد لويز بدلا من ماركينيوس بين الشوطين بعد إصابة مواطنه في الفخذ أيضا.
واقترب سان جيرمان من إضافة الهدف الثالث لكن حارس كاين أبعد ضربة رأس لافيتسي.
وبعد إصابة اوريه ولوكاس استمر كاين في الضغط وقلص الفارق عبر سالا ثم أدرك التعادل بعد ثلاث دقائق بتسديدة رائعة من بازيل.