اخبار مصر

مصر : حكم باعدام ربة منزل وزوجها عذبت طفلها حتى الموت بسبب صراخه

اصدرت محكمة مصرية, حكما يقضي بالاعدام شنقا بحق ربة منزل وزوجها، بتهمة تعذيب طفلها (من الزوج الاول) حتى الموت, بسبب صراخه المتكرر.

ويوم الجريمة، قام الطفل بالتبول اللإرادى، والصراخ المتكرر، وقامت الأم وزوجها الجديد بتعذيبه حتى فقد وعيه.

وكشفت تقرير الطب الشرعى عن تعرض الطفل للاغتصاب، من قبل زوج الأم, الذي اعتاد على اغتصابه من حين لآخر.

وبعد ذلك قالت الام ان طفلها مات نتيجة إصابته بحمى, الا ان والد الطفل اصر على روية طفله فتفاجأ بوجود كدمات بوجهه وآثار تعذيب، بالاضافة الى انتزاع شعر الطفل، وأسرع بتقديم بلاغ ضد طليقته وزوجها، لاتهامهما بقتل ابنه وتعذيبه حتى الموت، وتمكنت الأجهزة الأمنية من القاء القبض على المتهمين.

وخلال التحقيق مع الام بررت وفاة طفلها بانه كان مصابا بالأنفلونزا، وأقنعها زوجها بإعطائه أحد العقاقير، وعندما تناولها الطفل، توفى بالحال, وأكدت أن المتهم الثانى هو الذى اعتاد ضربه والمتسبب الوحيد فى قتله, للتخلص من صراخه المتكرر، وقضاء حاجته على السرير، نظرا لأن الطفل كان مصابا بمرض التبول اللاإرادى، بعد أن رفض والد الطفل أن يتولى تربيته بعدما انفصلا.

هذا وقضت محكمة جنايات شمال القاهرة الابتدائية باعدام الأم وزوجها الجديد شنقا على تعذيبهما الطفل حتى فارق الحيارة.

 

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى