اخبار مصر

مصر : مجلس النواب يناقش أزمة نقابة الصحفيين والداخلية

بدأ مجلس النواب المصري اليوم الاحد, مناقشة أزمة نقابة الصحفيين، ووزارة الداخلية، على خلفية دخول عناصر تابعة لوزارة الداخلية لمبنى النقابة الأحد الماضي، والقبض على صحفيين اثنين من داخله هما عمرو بدر ومحمود السقا وتحويلهما للنيابة العامة.

ودعا علاء عابدرئيس الهيئة البرلمانية لحزب المصريين الأحرار ، مجلس نقابة الصحفيين لإنهاء الأزمة, مؤكدا أن رجال الداخلية يضحون ليل ونهار من أجل راحة الشعب المصرى، وعلينا دعم الوزارة والوقوف بجانبها وليس تخريبها.

وقال «عابد»: “ما حدث أمس (حادث حلوان) يدق ناقوس الخطر، الإرهاب توغل داخل العاصمة وأصبح هناك كيانات غير شرعية تريدنا أن ننتهي وألا تكون هناك دولة.. بدلا من إعاقة وزارة الداخلية لا بد أن نشد على يدها في طريق الدولة المدنية الحديثة”.

وأضاف: “أقول لمجلس النقابة :” مجلس النقابة هو نور هذه الدولة وأنتم سوف يكون لكم شأن إذا انتهت هذه الخلافات عند نقطة اتفاق.. ولو قدر أن لم تتوصلو إلى اتفاق ومصر تحتاج كل إيد وليس فى حاجة لأي توترات”.

من جانبه قال النائب البرلماني أسامة شرشر، أنهم كنواب اتفقوا مع مجلس النقابة على أن يكون حل الأزمة من بيت الشعب، مجلس النواب، فى إطار مبادرة سياسية بين الداخلية ومجلس نقابة الصحفيين، لحل الأزمة بشكل نهائى.

وقال مصطفى بكرى، عضو مجلس النواب، :”أن الحقيقة فى أزمة نقابة الصحفيين ووزارة الداخلية، ما هى إلا تطبيق للقانون ليس أكثر، مشيرا إلى أنها تتلخص فى أن اثنين هاربين الأول يدعى عمرو بدر صحفى، والثانى محمود السقا، دبلوم صنايع، وقام بالاعتصام بنقابة الصحفيين، ومن ثم قام رجال الشرطة بتطبيق القانون فى القبض عليهم دون أى عمليات”.

أحال رئيس مجلس النواب الدكتور علي عبد العال، أزمة الصحفيين والداخلية، إلى لجنة الثقافة والإعلام للتواصل مع أطرافها والوصول إلى حل.

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى