العالم اليوم | حياة | طب وصحة | الصحة السعودية توافق على الترخيص لممارسة الحجامة بالمراكز الطبية
الحجامة
الحجامة
طب وصحة

الصحة السعودية توافق على الترخيص لممارسة الحجامة بالمراكز الطبية

وافقت وزارة الصحة السعودية على الترخيص لممارسة “الحجامة” وفقا لضوابط معينة اصدرت بعد الاطلاع على العديد من البحوث والدراسات والتجارب العالمية في هذا المجال.

كشف المدير التنفيذي للمركز الوطني للطب البديل والتكميلي الدكتور عبدالله بن محمد البداح، عن موافقة وزارة الصحة على الترخيص لممارسة الحجامة وفقاً لضوابط حددها المركز تتعلق بالممارسين والمنشآت وأخرى تتعلق بالممارسة وطالبي الخدمة إذ تمت إجازتها من الجهات المختصة، مبيناً أنه تم إعداد هذه الضوابط ب

أعلنت وزارة الصحة عن البدء بالترخيص لممارسة الحجامة في المراكز الطبية.
وقال عبدالله البداح مدير المركز الوطني للطب البديل والتكميلي بوزارة الصحة في مؤتمر صحفي نظمته إدارة الإعلام والعلاقات والتوعية بوزارة الصحة أن الترخيص سيشمل خمس مراحل أولها تدريب المدربين من فئة الأطباء وثانيها اعتماد معاهد ومراكز التدريب لتدريب ممارسي الحجامة وثالثها تدريب ممارسي الحجامة من فئة الأطباء والحاصلين على مؤهل جامعي في العلاج الطبيعي أو التمريض أو دبلوم غني صحي بعد الثانوية بشرط أن تكون هذه الفئات مصنفة بهيئة التخصصات الصحية .

وأضاف د. البداح أن المرحلة الرابعة هي مايسبق الترخيص الرسمي للممارس وذلك بحضوره دورة تدريبية واجتياز الاختبارات التي يحددها المركز الوطني للطب البديل والتكميلي وخلو المتقدم من الأمراض المعدية والالتهابات الفيروسية وأما المرحلة الخامسة فهي منح الترخيص لممارسة الحجامة. كما أشترط للترخيص إجراءات صحية ومواصفات هندسية وأجهزة طبية وغير طبية .

وحدد المركز الوطني للطب البديل موانع لإجراء الحجامة كان من أبرزها حجامة الأطفال أقل من 12 عاما ومرضى السرطان ومن يستخدمون العلاج الكيمائي والمصابون بالفشل الملوي الحاد ومرضى الفشل الكبدي والمصابون بأمراض الدم ومن لديهم جهاز لتنظيم ضربات القلب ومرضى دوالي الساقين ومن يستخدمون أدوية سيولة الدم .

وكشف د. البداح عن أعطاء الترخيص الأولي لأول مركز للحجامة بأبها . مؤكدا بأن حصر الحجامة في مراكز طبية وتقييمها بشكل دوري سيكون له أبلغ الأثر في تحسين مستوى العمل الطبي البديل كما أكد السعي لفتح عيادات للحجامة في بعض المستشفيات بالتنسيق مع مجلس الخدمات الصحية.