العالم اليوم | دولية | امريكا : الشيوخ الامريكي يوافق على تمديد العقوبات على إيران لـ10 سنوات
مجلس الشيوخ الامريكي
مجلس الشيوخ الامريكي
دولية

امريكا : الشيوخ الامريكي يوافق على تمديد العقوبات على إيران لـ10 سنوات

صوت مجلس الشيوخ الامريكي بالإجماع , اليوم الخميس، على تمديد العقوبات على ايران لـ 10 سنوات, وذلك بسبب انتهاكها للقرارات الأممية, وأرسل القانون إلى الرئيس باراك أوباما للتوقيع عليه.

وكان مجلس النواب الامريكي قد صوت في نوفمبر الماضي بأغلبية كبيرة على تمديد العقوبات على طهران بسبب استمرارها بدعم الإرهاب وانتهاك القرارات الأممية.

ويفرض القانون عقوبات على إيران في قطاع الطاقة وقطاعات أخرى، إلا أن للرئيس الحق في عدم تطبيق تلك العقوبات.
وكان علي خامنئي المرشد الاعلى للثورة الاسلامية الايرانية, قد حذر قبل نحو اسبوعين, الولايات المتحدة الامريكية, من “رد انتقامي” في حال تم تمديد العقوبات الامريكية على طهران.

وقال خامنئي : إذا مددت واشنطن العقوبات على طهران 10 سنوات فهذا انتهاك للاتفاق النووي.

على خلفية برنامج ايران النووي.. طهران تحذر واشنطن من الانتقام في حال مددت العقوبات عليها

وكانت واشنطن قد علقت العقوبات المفروضة على طهران منذ 1996, بسبب برنامجها النووي الا انها ما زالت تفرض عقوبات اخرى متصلة بانتهاكات طهران لحقوق الانسان ودعمها “للإرهاب” في الشرق الاوسط وبرنامجها للصواريخ البالستية.

تعليقات

اضغط هنا لكتابة تعليق

  • قرار مجلس الشيوخ الاميركى هو قرار غير ملزم امميا لاشك فالكونغرس الامريكى ليس بديلاعن قرارات الشرعيه الدوليه ممثله بالامم المتحده ومجلس الامن الدولى والفرارات الصادره بخصوص ايران مع برنامج الطاقه الذريه وامر التخصيب المطلوب ان تتوقف ايران عن تجاوز ماهو مقرر بشان تخصيب اليورانيوم-

    ومن هنا اتى الاتفاق النووى مع اميركا والغرب واوروبا تحديدا وايران–

    فقد قامت الاداره الامريكيه الحاليه بجلب اوروبا لعقد اتفاقيات مع ايران تجاريه واقتصاديه وشراء طائرات مدنيه وغيرها بل سلمت الاداره الامريكيه بعض المليارات من الاموال الايرانيه المجمده بالولابات المتحده نكايه بالامه العربيه والاسلاميه–

    نعم-
    ولخلق الاقتتال الطائفى والمذهبى بالمنطقه ايضا واستنزاف الجميع بحرب وفوضى ودمار ذاتى سنه شيعه عنصريه قبليه عرقيه اثنيه مناطقيه مع الاختراق الحزبى الطائفى من ايران لاتباعها من المليشيات بالوطن العربى والخليج-

    وتريد اميركا بمثل هذا القرار من الكونغرس جعل المنطفه برمتها تخضع لقرارات الرئاسه الاميركيه بمنافسة مع الكونغرس الامريكى وكبديلا عن الشرعيه الدوليه وللامساك بورقة تخصيب اليورانيوم فيما بعد وايضا لصالح اسرائيل كل ذلك بالطبع لالعيون ايران ولاالعرب ولاغيرهم–ايضا-وهذا امر مرفوض بل مدان وبشده وهو يعتبر من الماضى لاشك فالقرارات الامميه تقوم بها الممثل الشرعى الوحيد لامم العالم وهى الامم المتحده ومن ثم يترجم مجلس الامن الدولى كتحرك على الارض عسكريا او اقتصاديا ماذا والا—

    فهاهى ايطاليا اول من اعلنت دوليا ان قرار الكونغرس الاميركى تجاه عقوبات امريكيه تفرض على ايران هى تعتبر غير ملزمه لايطاليا التى سوف تستمر بالعامل مع ايران برغم قرار الكونغرس الامؤيكى والان هناك دول اخرى سوف تتبع ايطاليا فى اتخاذ نفس القرار وهو عدم الالتزام بما قررته واشنطن والكونغرس ايضا تجاه ايران–وعليه هنا—-

    يعتبر الكونغرس هنا حيث اراد جعل قراراته فوق حتى الفيتو فخسر الجميع هنا ماخسروه-فاذن ماتزال ايران ومليشياتها تلعب بالمنطقه والممول هى اميركا والقرارات الامميه مطلوب اختزالها بالبيت الابيض والكونغرس وهذا عشم ابليس ماغيره بالجنه اذن سياسيا حتى المجتمع الدولى تريد اميركا ان تشرع له وهذا من سابع المستحيلات لابل من عاشرها-
    تحيه