العالم اليوم | الخليج العربي | اخبار السعودية | السعودية : جرحى في قصف حوثي جديد على مناطق الحد الجنوبي في الطوال والداير بمنطقة جازان على الحدود اليمنية
اخبار السعودية

السعودية : جرحى في قصف حوثي جديد على مناطق الحد الجنوبي في الطوال والداير بمنطقة جازان على الحدود اليمنية

شنت ميليشيات الحوثيين و صالح قصفاً عشوائياً صوب الاراضي السعودية اليوم الاحد ما ادى الى سقوط مقذوفات على مناطق سكنية بقرى حدودية في الحد الجنوبي بصورة عشوائية من الاراضي اليمنية حسب مصادر امنية متطابقة .
وقالت تلك المصادر ان مقذوفات عسكرية سقطت في محافظة الطوال و الداير بمنطقة جازان ما ادى الى اصابة عدد من الاشخاص واضرار مادية اخرى.
حيث قال الرائد يحيى القحطاني الناطق الرسمي لدفاع المدني بمنطقة جازان ان فرق الدفاع تلقت بلاغاً عند الساعة 15:35 عصر اليوم يفيد بسقوط قذيفة عسكرية بمحافظة الطوال ما ادى الى تضرر منزل و3سيارات واحتراق محول كهربائي دون وقوع اي اصابات بشرية .
وفي سياق متصل سقطت قذيفة اخرى على محافظة الداير شرق جازان وجهت صوب مركز حرس الحدود بنيد العقبة بوادي دفا عند الساعة 11:49 صباحا ما ادى الى اصابة مواطن سعودي جرى نقله للمستشفى .
حيث سقطت القذيفة على سيارة مواطن خمسيني اليوم الاحد بمركز دفا لمحافظة الداير ما اسفر عن اشتعال السيارة و نجاة المواطن من الموت المحقق حيث تمكن من الخروج منها مصاباً بجروح متفاوتة ثم قام حرس الحدود بنقله الى المستشفى .

تعليق

اضغط هنا لكتابة تعليق

  • كل ذلك امام الاعتداء على بيت الله الحرام بالصاروخ الايرانى للاسف واليمنى المليشياوى الارهابى الموجه لمكه المكرمه يعتبر الامر هنا الموت هو فى سبيل رب البيت الحرام جل وعلا لكل مؤمن ومؤمنه من دون وصفة الاجرام المتطرف المذهبى سنى شيعى بل اى مسلم على وجه الارض لاشك انه غاضب لانتهاك البيت الحرام بمكه المكرمه بصاروخ واما من يتلاعبو بقولهم انها فبركه فللعلم فقط ان الدول الكبرى وغيرها بالعالم هم يصورون بدقه كل مايجرى بالحرب باى بلد بالعالم ولاتعليق الدول على فبركات ولعب صغار بل كاميراتهم وارصادهم هى التى تجعلهم يتخذون الموقف فلا يوجد لعب وفبركه هنا ولالعب همج يزعمون انهم ارادو مطار جده وكانه الزوار والعمار للبيت الحرام لهم مطار غير جده بوابة مكه المكرمه شرفها الله جل وعلا–فان كان الاعتداء وصل الى بيت الله الحرام فكيف سيكون الموت او الجرح وغيره فى تلك الحرب التى رغم كل شىء نريدها ان تتوقف ولكن ليس بشروط الصعاليك ولاالطواغيت-هذا ولكل مقام مقال-
    تحيه-