العالم اليوم | الخليج العربي | اخبار السعودية | السعودية : تحرش جنسي يفضي إلى جريمة قتل في أبحر بجدة
سكين
اخبار السعودية

السعودية : تحرش جنسي يفضي إلى جريمة قتل في أبحر بجدة

نجحت الاجهزة الامنية السعودية بمدينة جدة في كشف غموض وملابسات مقتل سائق مقيم في أبحر بجدة طعنا, في ظروف غامضة.

وفي التفاصيل :
تلقى مركز شرطة حي السلامة بجدة بلاغا من سيدة سعودية في حي أبحر الجنوبي, تفيد بتعرض السائق الخاص بأسرتها للاعتداء من قبل مجهول وطعنه بسكين, بحسب ما اخبرتها زوجة السائق .

وأوضح الكفيل، أنه نزل إلى غرفة السائق بعدما سمع صراخًا صادرًا من غرفة السائق, حيث وجده ملقى أمام غرفته، وقد تعرض لعدة طعنات تسببت في خروج أحشائه، فاتصل بالهلال الأحمر الذي حضر على الفور، ولكن تبين أنه قد فارق الحياة.

وانتقلت الأدلة الجنائية إلى مسرح الجريمة، وعاين الخبراء والطبيب الشرعي المكان، وجمعوا الأدلة، ووجد الطبيب الشرعي عدة طعنات في فخذ المجني عليه الأيسر وفي كف يده وفي القلب، كما لاحظ المختصون بجانب الجثة حذاء رياضيا عليه دماء الضحية، وهاتفي جوال عليهما آثار دماء، وذكر التقرير أن سبب الوفاة طعنات متفرقة أدت إلى اختراق تجويف البطن، وفق صحيفة الوطن.

وقال المصدر، إن الادعاء العام استجوب المرأة التي وُجدت في الغرفة، فقدمت عدة روايات، مما دعا إلى الاشتباه بها، وبسماع أقوالها مرة أخرى أفادت بأن من قتل زوجها رجل من جنسيتهما، لتبدأ خيوط الجريمة في التكشف.

وبعد التحري عن المجني وضبطه تبين أنه مصاب بجرح في يده، وبسؤاله عن السبب، ادعى أن شخصين مجهولين سلبا منه 390 ريالا، وحاول أحدهما ضربه بسكين، لكنه أمسك بها، مما أحدث جرحا طوليا في يده، وأنه أبلغ كفيله بذلك.

وأردف المصدر أن المتهم زعم أن السائق “المجني عليه” لم يكن متزوجًا من السيدة التي كانت تقيم بمسكنه، وأنه أي المتهم كان يريد الزواج منها، وأن المجني عليه كان يأويها في غرفته، ومكّنها من العمل معه في المنزل نفسه، دون نقل الكفالة، وأن خلافا وقع بين المرأة والقتيل، فاتصلت بالمتهم وهو من أقاربها للحضور وحل الخلاف بينهما، فحضر وطلب من المجني عليه ترك المرأة لرغبته في الزواج منها، ولكنه رفض، مدعيا أن المجني عليه أخرج سكينا وضربه بها، فحاول الدفاع عن نفسه، فقتله بالسكين ذاتها.

واضاف: ” بعد مواجهة المرأة بأقوال المتهم نفت مزاعمه، وذكرت أنها زوجة المجني عليه، وأن الجاني من أقاربها، وأنه حاول التحرش بها عدة مرات، ولوجود خلافات عدة بينها وبين زوجها، طلبت منه الحضور إلى الغرفة لحل الخلاف القائم بينهما، ولكنهما تشاجرا، وأن المتهم قتل زوجها، واعترفت أنها أخفت أداة الجريمة وهي السكين”.

ووجهت هيئة التحقيق والادعاء العام إلى المتهم تهمة قتل السائق عمدا بطعنة بسكين عدة طعنات، بينما وجهت إلى المرأة تهمة محاولة تضليل جهات التحقيق بإخفاء أداة الجريمة، وأحالت القضية إلى المحكمة العامة لنظرها.