العالم اليوم | الخليج العربي | اخبار السعودية | الداخلية السعودية توضح تفاصيل القبض على عقاب العتيبي و عملية احباط عمل ارهابي في بيشة
عقاب العتيبي
عقاب العتيبي
اخبار السعودية

الداخلية السعودية توضح تفاصيل القبض على عقاب العتيبي و عملية احباط عمل ارهابي في بيشة

كشفت وزارة الداخلية السعودية في بيان رسمي قبل قليل تفاصيل جديدة حول الاطاحة بخلية ارهابية في بيشة واحباط عمل ارهابي وشيك .
وقالت الوزارة ان قوات الامن رصدت سيارتين بمحافظة بيشة احداهما كانت محملة بمواد متفجرة وبعد ملاحقتهم والاشتباكات مع الارهابيين الاثنين ادى الى مقتلهم فجر الجمعة .
واوضحت الوزارة ان بعد مقتل الارهابيين فر رفيق ثالث لهما واصل قوات الامن عمليات البحث و الترصد السبت حيث تم تحديد موقعه ومحاصرته وإرغامه على الاستسلام لرجال الامن دون تمكينه من اي فرصه للمقاومه او استخدام الحزام الناسف الذي كان يرتديه وتجريده منه وضبط ما بحوزته من اسلحه، حيث تبين انه المطلوب / عقاب معجب قزعان العتيبي، المعلن عن اسمه ضمن قائمة المطلوبين بتاريخ ١٤٣٧/٤/٢١لعلاقتة بالموقوف على ذمة قضية اطلاق النار على المصلين بمسجد المصطفى بقرية الدالوه بتاريخ ١٠ / ١ / ١٤٣٦ المدعو/ سويلم الهادي سويلم القعيقعي الرويلي المعلن عن قبضة بتاريخ ٤ / ٦ / ١٤٣٧ ، وتورطه في الانشطه الارهابيه لخلية ضرماء، وفي تفجير مسجد قوة الطوارئ الخاصة بعسير بتاريخ ١٤٣٦/١٠/٢١ بالاضافه الى مااستجد مؤخراً من أدلة على تورطه في جريمة مقتل الشهيد باذن الله العميد/ كتاب ماجد كتاب الحمادي العتيبي بتاريخ ٢٧ / ٦ / ١٤٣٧ وفي جرائم اخرى لاتزال جميعها محل التحقيق.
اكت الداخلية السعودية ان العتيبي مرتبط بجريمة اطلاق النار بالدالوه وبأنشطه خلية ضرماء الارهابيه وبمقتل العميد كتاب الحمادي.
كما أكدت نتائج التثبت من هوية القتيلين بالعملية الأمنية في بيشة أن أحدهما هو المطلوب عبدالعزيز احمد محمد البكري الشهري
حيث تؤكد الأدلة تورط عبدالعزيز احمد الشهري في تفجير مسجد قوة الطوارئ الخاصة بعسير ، وفي جريمة مقتل الشهيد العميد كتاب الحمادي و عبدالعزيز احمد محمد البكري الشهري ، من مواليد عام ١٤٠٢هـ ، سبق الاعلان عن اسمه ضمن قائمة للمطلوبين امنياً الموضحة اعلاه، لعلاقته بتفجير مسجد قوة الطوارئ الخاصة بعسير، بالإضافة لما استجد مؤخراً من ادله على تورطه بجريمة مقتل ضابط الامن المشار لها انفاً ، وقد تبين من اجراءات المعاينه ارتداء المذكور لحزام ناسف كان بحالة تشريك كامله قبل التعامل معه تم ابطاله من خبراء المتفجرات، وحيازته لسلاح رشاش وثلاثة مخازن وجعبه لحملها، كما تبين وجود اثار لمواد متفجره متخلفة عن الانفجار الذي حدث للسياره التي كان يقودها .
و القتيل الثاني بعملية بيشة هو ياسر على يوسف الحودي المختص بصناعة الأحزمة والعبوات الناسفة والمتورط بمقتل العميد الحمادي.
ياسر على يوسف الحودي، من مواليد عام ١٤١٥هـ ، ويعد مختصاً في صناعة الأحزمة والعبوات الناسفة بالإضافة لما استجد مؤخراً من أدلة على تورطه بجريمة مقتل ضابط الامن المشار لها انفاً ، وقد عثر بحوزته على سلاح رشاش وأربعة مخازن وذخائر وجعبه لحملها ومبلغ مالي ، كما وجد بالقرب من الجثة ذراع خاص بفيوز قنبلة يدوية شديده الانفجار وآثار لانفجارها .