العالم اليوم | الخليج العربي | اخبار السعودية | السعودية : اسباب اعدام نمر النمر رجل الدين الشيعي و ابرز التهم الموجهة
نمر النمر رجل الدين الشيعي في السعودية
نمر النمر رجل الدين الشيعي في السعودية
اخبار السعودية

السعودية : اسباب اعدام نمر النمر رجل الدين الشيعي و ابرز التهم الموجهة

نفذت الداخلية السعودية حكما بالاعدام قصاصا بحق رجل الدين الشيعي نمر باقر النمر بعد توجيه له عدد من التهم بجانب 47 شخصا اعدموا اليوم في المملكة بتهم متعلقة بالارهاب ابرزهم القيادي بتنظيم القاعدة فارس بن أحمد آل شويل الزهراني.
وأعلنت وزارة الداخلية السعودية في بيان رسمي اليوم السبت، إعدام 47 إرهابياً معظمهم ضلعوا في سلسلة هجمات نفذها تنظيم القاعدة في الفترة الممتدة بين 2003 و2006.
وولد نمر النمر في العوامية، وعند اندلاع الثورة الإسلامية في إيران ذهب إليها، ومنها إلى العراق ومن ثم انتقل إلى سوريا، وظل خارج السعودية لأكثر من 15 عاماً، قبل أن يعود في 1994، وحينها تم إيقافه بصورة متكررة بتهمة التحريض.
وبدأت حدة خطاباته التصعيدية بالتزايد منذ عام 2009 حين هاجم من منبره في العوامية، وزارة الداخلية السعودية.
وبحسب الداخلية السعودية , من أبرز التهم التي أثبتت ضده سخريته من وفاة وزير الداخلية السعودي آنذاك الأمير نايف بن عبد العزيز، حيث طالب حينها بإسقاط مملكة البحرين، وإنشاء “دولة شيعية”.
وبين الجرائم التي أدين النمر بارتكابها نقض البيعة مع ولي الأمر، والخروج في عدد من المسيرات والتظاهرات والتجمعات وترديد بعض الهتافات المسيئة للدولة، واستعمال هاتفه الخليوي في التحريض على التظاهرات وفق القضاء السعودي .
كما أنه اتهم بالتستر على عدد من المطلوبين أمنياً، ومساعدتهم على الهروب من مداهمات الشرطة، ورمي الحجارة وعبوات “المولوتوف” على رجال الشرطة.
ومن بين التهم أيضاً وصفه رجال الأمن بـ “عصابات قطاع الطرق”، وقوات “درع الجزيرة” بـ “عار الجزيرة”، مطالباً بإخراجهم من البحرين حسب ما وجه له القضاء السعودي .
وكانت محكمة الاستئناف الجزائية والمحكمة العليا في السعودية أيّدت الحكم الإبتدائي الصادر في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي والقاضي بإعدام نمر باقر النمر.
ورفضت المحكمة العليا حينها طعناً على حكم الإعدام، بحسب ما ذكره شقيقه محمد.
و اعتقلت السلطات الامنية النمر في يوليو عام 2012 عقب تأييده احتجاجات حاشدة اندلعت في شباط/ فبراير 2011 في القطيف بالمنطقة الشرقية من السعودية.

تعليقات

اضغط هنا لكتابة تعليق