اخبار البحرين

البحرين: مقتل رجل ستيني خلال تفريق مظاهرات تطالب بالافراج عن الشيخ علي سلمان

خرجت في البحرين اليوم الجمعة, تظاهرات حاشدة بعد صلاة الجمعة نددت باعتقال الأمين العام للوفاق وطالبت بالافراج الفوري عنه واكدت على التمسك بالمطالب السياسية لشعب البحرين.

خرجت تظاهرات في البحرين بعد صلاة الجمعة تؤكد على استمرار الحراك الشعبي وتنادي بالإفراج عن الشيخ علي سلمان.

من جهة ثانية، اكد آية الله السيّد عبد الله الغريفي في حديث الجمعة ان الجواب الذي تطرحه قوى المعارضة أنها مارست اللجوء إلى القنوات الرسمية، وشاركت في الانتخابات، ودخلت البرلمان في أكثر من دورة إلا أنها لم تتمكن من إحداث أي تصحيحٍ أو تغيير، كون الصيغة البرلمانية نفسها في حاجة إلى تصحيحٍ، بدءًا من توزيعِ الدوائر الانتخابية، وانتهاء بصلاحيات مجلس النواب الخاضعِ لهيمنة مجلس الشورى المعين.

واضاف ان الشارع نفسه تشكلت لديه القناعة بأن هذا النمط من الممارسة السياسية لا يمثل إرادته تمثيلًا حقيقيًا، فوجد أن لا طريق أمامه للتعبير عن رأيه إلا المسيرات والاعتصامات والتجمعات، فاعتمد هذا الطريق وهو حق مكفول دستورياً وقانونياً.

واذ اعتبر ان الخيار الأمني يزداد ضراوة والحراك زاد إصرارًا، اكد ان المنطق الرشيد يفرض أن تعادَ قراءة كلّ الحسابات من أجل صالحِ هذا الوطن وأن يبدأ حوار جاد وحقيقي، يملك إمكانات النجاحِ.
وقد نعت شبكة 14 فبراير الاعلامية، اليوم الجمعة، الشهيد السيد محمد كاظم (62 عاماً) الذي قضى بعد تدهور صحته على خلفية استنشاقه الغازات السامة التي عادة ما تستخدمها قوات النظام البحريني بقمع المدنيين.

وأوضحت الشبكة الاخبارية البحرينية، في بيان نشرته في حسابها على الفايسبوك، أن السيد محمد كاظم ” أبو عدنان “، من بلدة سار، التحق “بقافلة الشهداء بعد 6 أسابيع في المستشفى نتيجة إختناقه بالغازات السامة”.

وجاء في البيان: “عُرف عن الشهيد حضوره الدائم في ساحات الثورة ولم توقفه الاعاقة عن مشاركة أبناء شعبه في مختلف الفعاليات المؤكدة على حق الشعب البحراني في تقرير مصيره”.

اقسام فرعية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى