العالم اليوم | ثقافات وفن | فن ومشاهير | الحلقة الاخيرة 30 من مسلسل مأمون وشركاه تشهد وفاة الزعيم عادل إمام
فن ومشاهير

الحلقة الاخيرة 30 من مسلسل مأمون وشركاه تشهد وفاة الزعيم عادل إمام

شهدت الحلقة الاخيرة 30، من مسلسل مأمون وشركاه بطولة الزعيم عادل إمام، العديد من حالات السعادة والحب الممزوجة بالحزن والوجع، حيث أنتهت بوفاة الزعيم عادل إمام .

ومن ضمن الحلقة الاخيرة أستعاد مأمون المنزل من السفير الامريكي لدى القاهرة بذكاء فائق في ظل وجود ثوابت بملكية الشراء من الموكلين، حيث قام مأمون بشراء نصيب المعتز بالله زوج ابنه زينب، وقام بعمل بإخراج شهاده فقدان اهلية لأبنة يوسف يعني ذلك ابطال عملية البيع.

وقام نشأت بتسليم شركته الخاصة الى زكرياء ابن مأمون وذلك لإدارتها والقيام بكافة اعمالها بدلًا عنه، علمًا بأن زكريا تزوج ابنته نيفين بعد قصة حب نشأت بينهم.

وقام مأمون بإعادة زوجتة حميدة بعد أن خلعته سابقًا بحكم من المحكمة بعد ذلك أقام حفل زواجه منها، وزواج زكريا من نيفين إبنة نشأت حيث شهد الحفل العديد من مظاهر السعادة والمودة التي كانت معدومة في مشاهد الحلقات السابقة لكن السعادة دائمًا لاتدوم ليسقط مأمون ارضًا فاقدًا وعية .

وتوفي مأمون ابو العطاء راسمًا الحزن الوجع على وجوه أبنائة واصدقائه ومن كان حوله، تاركًا وصيته للمحامي الخاص للأسرة .

وقدم المحامي وصية مأمون الصوتية في السيارة اثناء الذهاب الى المقبرة، حيث كشفت الوصية عن مكان ثروتة التي بلغت المليار دولار والتي كان يخبئها في القبر الخاص به قبل وفاته، وطلب في الوصية تقسيم الثروة بالتساوي وتسليم المبالغ التي عليه لأبنة يحيى، وانتهت وصية مأمون بإعترافه بحب زوجتة حميدة .